Author: مقالات عالمية

التسويق الإلكتروني عبر الانترنت

يشهد زمننا الحاضر تغيرات و تطورات كبيرة لامست بشكل كبير أنماط حياتنا لم تشهدها المجتمعات السابقة قبل مرحلة ظهور ما يعرف بثورة تكنولوجيا المعلومات و الاتصالات. اذ أصبح استخدام الانترنت في وقتنا الحالي أمر ضروري لا غنى عنه في أغلب المجالات في حياتنا اذا بات اعتمادنا عليه في تحقيق غاياتنا اعتماد شبه كلي في كثير من الأحيان.
يقدم الانترنت الكثير من المزايا و الخدمات المتطورة و لعل اكثرها شيوعا و افضلها استخداما هو التسويق الالكتروني عبر الانترنت , حيث يعد من أقوى أدوات التسويق سواء على المستوى الالكتروني او التقليدي. بسبب ازدياد عدد شركات الانتاج المختلفة حول العالم في كل يوم ازداد التنافس فيما بين هذه الشركات على طريقة طرح منتجاتها و تقديمها و ايصالها لزبائنها و بفضل عملية التسويق الالكتروني أصبح لهذه الشركات القدرة على الترويج لمنتجاتها على أوسع نطاق.
ما يميز التسويق الالكتروني عبر الانترنت عن وسائل التسويق الأخرى:

  • توفير التفاعل المستمر ما بين الشركة و الزبائن و ذلك يطور العلاقة فيما بينهما بشكل كبير.
  • يسهل الحصول على المعلومات حول المنتج و يسهل الحصول على السلعة في فترة قصيرة بغض النظر عن مكان تواجدها.
  • قلة التكلفة وسهولة التنفيذ مقارنة مع التسويق التقليدي.
  • سهولة عرض كافة السلع وخدمات الشركة عن طريق الموقع الإلكتروني.ظهرت عدة شركات تعمل في مجال تسويق المنتجات عبر الانترنت  حول العالم حيث تقوم بتقديم عدة خدمات لعملائها لتطوّير أعمالهم عبر شبكة الإنترنت من أهم هذه الخدمات :
  • إشهار موقع الشركة في محركات البحث: تعمل على جعل موقع شركة الانتاج يظهر في النتائج الأولى وبشكل أفضل على محركات البحث وبالتالي زيادة مبيعاتها عبر التسويق.
  • النشر في مواقع التواصل الاجتماعي: تقوم بنشر منتجات العملاء عبر الفيس بوك، انستقرام، يوتيوب، وجلب العديد من المشاهدات لصفحة شركات الانتاج وعملها على الشبكة الاجتماعية.
  • جوجل آدوردز : أو كما يسمى (الدفع عند كل نقرة) وهو أحد أفضل مجالات التسويق الإلكتروني والمستخدم بشكل كبير في تسويق المنتجات.

لمزيد من المعلومات حول التسويق الالكتروني يرجي زيارة موقع الشركة.

ريادة الأعمال

في ظل التطور المستمر الذي يشهده زمننا الحالي وازدياد أعداد الناس وزيادة حاجاتهم في كافة المجالات ازداد الطلب على الخدمات المالية والتسويقية والإدارية والأنشطة التي تهتم  بتأسيس الأعمال المتنوعة، من أجل تحقيق الربح مع تقدير المُخاطرة المترتبة على ذلك وهذا باختصار ما يعرف بريادة الأعمال والتي من الممكن أن نقول بأنها هي إنشاء أعمال جديدة أو الاستجابة لفرص جديدة عامة.

 

لقد تم تأسيس عدة شركات لريادة الأعمال حول العالم ولكن من الجدير بالذكر أن ريادة الأعمال ليس بالأمر السهل فالكثير من الشركات الغير منظمة تواجه الفشل، ولذا من الواجب أن تكون هذه الشركات قد تأسست وفق أحدث المعايير وأن يتناسب أدائها مع نوعية وحجم خدمات بيئة الأعمال المطلوبة في الأسواق لتحقيق النجاح المطلوب. كي بي آي شركة لريادة الأعمال في الامارات وهي أحد أفضل الشركات التي تعمل منذ سنوات في هذا المجال ولديها الثقة التي تؤهلها لتصبح رائدة الأعمال في الإمارات والشرق الأوسط.
مميزات ريادة الأعمال :
يشكل وجود ريادة أعمال في القطاعات الاقتصادية المختلفة أهمية كبيرة، فهي تساعد في تنمية الاقتصاد الوطني وتحقق أهداف ربحية اجتماعية وذلك تتميز ريادة الأعمال بعدة أمور منها:

  • تساعد ريادة الأعمال على تحفيز دور الإبداع في المنشآت عن طريق البحث عن الفُرص الجديدة والحرص على تنفيذها من خلال الاستفادة من الموارد.
  • زيادة النمو الاقتصادي الوطني وزيادة الدخل.
  • توفير مناخ محلي للأعمال وبذلك تقلل من هجرة الايدي العاملة.
  • تطوير بعض الصناعات على وجه الأخص في المناطق الريفية والتي تستفد من التطورات الصناعية.
  • التحرر من الوظائف الرسمية و التقليل من الاعتماد عليها.
  • المقدرة على تحقيق انجازات جديدة و عظيمة.

أهداف ريادة الأعمال :

  • خلق فرص عمل جديدة حيث أن أكبر موفر لفرص العمل هو القطاع الخاص فهنالك الكثير من فرص العمل التي توفرها الأعمال الصغيرة والمتوسطة.
  • السعي الى انشاء مشاريع جديدة و استحداث وحدات ادارية داخل المنشآت.
  • دعم و تشجيع المبادرات الخاصة بالعاملين و الموظفين داخل المنشآت.

اكتشاف مصادر جديدة للمواد وتقديم تكنولوجيا جديدة وصناعات ومنتجات جديدة من أجل تحسين الاقتصاد. زوزا موقع كي بي آي لريادة الأعمال للمزيد من التفاصيل.

المستحضرات التجميلية الطبيعية منذ القدم

لقد عرف الإنسان طرق مختلفة في التجميل والعناية في البشرة منذ الأزل، فان التجميل وطرق التزين لم تُعرف حديثا حيث اهتم الإنسان بمظهره منذ أن استطاع أن يرى انعكاسه على سطح المياه. كما إن اغلب الحضارات على هذه الأرض عرفت التجميل وطرقه وكان وما زال لها نصيب في صنع العديد من أدوات التجميل بأنواع مختلفة ويقال بان أول من بدأ بتصنيع هذه الأدوات هم قدماء المصريين والإغريق.

إن الفراعنة على سبيل المثال استخدموا العديد من الموارد الطبيعية من حولهم لتحويلها إلى مواد تجميلية كاستخدام زيت الخروع واستخراج الزيوت من النباتات لاستعمالها ككريمات ومرطبات للعناية في البشرة و الحفاظ على رونقها إضافة إلى أنهم اشتهروا باستخدام الكحل لرسم العيون و إبراز جمالها.

ما كان يميز هذه المستحضرات في تلك العصور القديمة بأنها مواد مستخرجة من مصادر طبيعية وبذلك فهي خالية من المواد المصنعة والحافظة الضارة وبأنها لا تحدث أعراض جانبية سيئة على البشرة كالتلف والإرهاق وظهور التجاعيد وتغيير في اللون أو تعرض البشرة للإصابة بحب الشباب كما نجد في أيامنا هذه من آثار مواد التجميل الصناعية. ولذلك أصبحت المرأة الآن تبحث عن مواد تجميلية طبيعية كبديل أفضل من تلك الصناعية للعناية في بشرتها وللحفاظ على جمالها حيث الآن نجد العديد من الشركات تنتج هذه المستحضرات باستخدام الزيوت والنباتات العضوية وغيرها من موارد من البيئة من حولنا.

تلقى مستحضرات التجميل الطبيعية بأنواعها المختلفة رواجاً كبيراً في يومنا هذا لما تحمله من فوائد عديدة وكونها ذات كلفة اقتصادية في متناول جميع النساء وبذلك أصبحت النساء أكثر تحمسا في الاهتمام ببشرتهن والحفاظ على رونقها.

إلى جانب استخدام المواد الطبيعية يجب على المرأة أن تحافظ على أمور أخرى عند العناية ببشرتها ومنها: الحفاظ على النظافة الدائمة لبشرتها واستخدام مناشف ناعمة عند تنشيفها بطريقة الطبطبة وليس المسح، الابتعاد عن تناول الأطعمة السريعة الدهنية بكثرة وشرب ما يكفي من المياه، و الحفاظ على القيام ببعض التمارين الرياضية. للمزيد من التفاصيل زوروا موقعنا للتعرف على مجموعة من المستحضرات الطبيعية.

1 2